الثلاثاء، 15 مارس، 2011

كلمات من القلب

_ إياك نفسك تغويك ولطريق الشر توديك أعصمها وقولها أتلمى يا نفسى ربنا شايفك

_ أوعى يأسك فى يوم يتحكم فيك ويخليك تفضل واقف فى مكانك وتقعد جنب الحيط ..ما هو يأسك دا ممكن تحاربه  بالصبر والعزيمه والأصرار والإيمان واتأكد أنك هتتغلب عليه طول ما أملك وظنك فى الله خير

_ بعض الأحاسيس لا يمكن أن توصف بالكلمات أو تكتب بين السطور لكن تحتاج الآخرين يشعرون بها دون أن تتكلم إذا كانوا بالفعل يملكون هذا الشعور والأحساس بك

_غباء أن يعتقد البعض بإنك طيب لدرجة السذاجه وأنهم بمجرد بعض الكلمات وتذكيرك بالماضى والوعود التى كانت بينكم تعود إليهم بعد إن رحلوا واقفلوا فى وجهك كل أبواب الأمل

_أحساس لا يوجد له وصف عندما يختلط الكذب بالصدق والحقيقه بالباطل والندم بالذنب


_الصمت هو الشئ الوحيد الذى يجعلك تحاسب وتراجع وتدقق فى كل أمور نفسك بتمعن

_الصمت قد يكون حزناً قد يكون فرحاً قد يكون حباً  قد يكون كرهاً فدائماً الصمت يعبر أكثر من الكلام فى كل ما نمر به فى حياتنا


_الصمت فن لا يتقنه الإ البارعون ولا يتذوقه الإ المبدعون ولا يفهمه الإ الأذكياء


الجمعة، 11 مارس، 2011

كلمات من القلب

_ الحب يأتى بغتتاً كالموت ..لا تعرف أين ومتى وكيف...؟؟؟


_ دائماً لا يستمع إحساس القلب لإحساس العقل وغالياً ما يكون إحساس القلب خاطئ




_متسمعش لكلام البشر وخليك دايماً على يقين بالله واستفتى قلبك وامشى زى ما يقولك ضميرك لانك لو سمعت كلام الناس هتتعب وهيجبلك صداع مزمن مش هتعرف تعالجه


_عندما تريد معرفة بعض الحقائق فقط أنتظر ولا تتحدث أنت أولاً ودع الآخرين يخبروك أولاً وأستمع لكل الآراء بتمعن فالصمت قد يجعلك تعرف جميع الحقائق التى غابت عنك ويجعلك أكثر درايه بما يدور حولك





_أدركت أن النت جزءً من الواقع وليس الواقع كله فلا تعش بمثاليه مطلقه على النت فالمثاليه موجوده فى الواقع وليس فى النت




_ما أجمل عندما تخطئ وتقصر أن تعترف بأخطائك وتحاول ان تصلح مسار نفسك فالإنسان ليس بكامل فالكمال لله وحده جل علاه


السبت، 5 مارس، 2011

كلمات من القلب

● كل من نقترب منه ليس بقريب 
فقد نكون بقربه لا يشعر بقربنا اليه 
وكل من يقتربوا الينا قد يكونوا بقربنا لا نشعر بهم 
فهكذا هى الحياة القريب منك بعيد 
والبعيد عنك قريب ولا نشعر بذلك


..................................................


● قلبى مش مطاوعنى مسألش عنهم وعن أحوالهم
ياترى هما كما بيفكروا يسألوا عنى
ولا أنا مش باجى على بالهم

..................................................

● أحساس قاتل أن تحب المرأة رجلاً أكثر من حبه لها
وتحاول دائماً القرب منه بشتى الطرق 
ولكن يقابل هذا الأحساس والشعور بالامبالاه وعدم التقدير


................................................

● لون حياتك بالأمل وأملاها بالتفائل وأجعله دوماً لونك المفضل

..................................................

بعض الأفكار قد تتشابه ولكن لكل فكرة مذاق مختلف باختلاف حالتها الخاصه الناتجه عنها
فلكل فكرة اكثر من زاويه واكثر من مضمون ولكن برؤيه مختلفه
 

كان طيف عابر فى حياتها

"بعدك على بالي يا قمر الحلوين
يا زهرة بتشرين يا دهبي الغالي"

أثناء مشاهدتها للتلفاز والتغيير المستمر لقنواته جاءت تلك الكلمات على مسماعها 
فثبتت على تلك القناة التى بها هذه الأغنيه التى لم تسمعها منذ زمن بعيد
هى كلمات أغنية فيروز التى جعلتها شردت بذهنها وهزت قلبها وذكرتها بحبها الساكن فى قلبها من زمن مضى حتى ارتعشت رعشه تشبه تلك الرعشه التى ارتعشتها عندما اهدائها حبيبها تلك الأغنيه أول مرة ليعبر عن حبه لها
فتذكرت طيفه وملامحه وابتساماته وكلماته التى كانت مليئه بالدفء والحنان
أحبته كثيراً شعرت بصدق مشاعره ووعوده 
فهى أول مره تتحدث لشاب بتلك السهوله 
ولا تعرف ابداً أن تتعامل مع الجنس الأخر من البشر
كانت أول مره تتحدث مع هذا الفتى الذى حاول أن يقترب منها مرات ومرات ويلفت انتباها كثيراً
ولكن فى كل مره كانت تحاول أن تعامله بأخوه شديده حتى لا يتعدى حدوده معها
فقط لا تريد أن يتعلق قلبها بشخص فى الخفى وتغضب ربها  
"فهى فتاة ملتزمه وتحلم بفتى أحلام يسمو بحبهما إلى شئ يرضى الله 
كانت تبلغ العشرين من عمرها أن ذاك فى السنه الأخيرة بالجامعه"
كانت تحاول دائماً تحافظ على مشاعرها ولا تبوح بها ولكن حبه ينبض فى قلبها
فهو أول رجل يدخل قلبها ويقتحم وحدتها أحبته كثيراً ووثقت به
وأحست أن بداخله نقاء والتزام من مجرد كلماته التى دائماً تتصف بطابع التدين
تكلمت معه كثيراً عرف عنها الكثير ولكن هى لم تعرف عنه إلا القليل
وفى يوم سألته هل كان يوجد أحد فى حياتك قبل أن تعرفنى..؟! 
سكت لحظه ثم  قال لها:كان ماضى لكن صدقينى أنتِ أملى فى الحياة
إبتسمت ابتسامه تدارى بها ما شعرت به....
فهى شعرت بإحساس غريب ملئ بالخوف قلبها يقول لها:
أنها بالنسبه لحبيبها مجرد مرحله يحاول ينسى بها حبيبته السابقه
وصراع بين إحساسها وقلبها وكلما تقرر أن تبعد تتراجع مره أخرى عن قرارها
لانها تعلقت به وأحست أنها فى بعاده ستعيش جسد بلا روح
ولا تستطيع أن يمر يوماً دون أن تسمع صوته وتتحدث إليه حتى يطمئن قلبها عليه 
وإذا مر يوماً دون أن تتطمئن عليه تشعر انها ينقصها شئ ويومها أصبح كئيب
فى يوم قرارا أن يتقابلا ويحددان أحلامهما سويا وكيف تتم الخطبه ويوافق أهلها عليه
قلبها كان يطيرٌ فرحاً وكان أول لقاء يجمعهما خارج أسوار الجامعه
ولكن دائماً كان إحساسها يخوفها أن هناك شئ ما  سوف يبعدها عنه 
تذكرت تلك اللحظه المريره وما شعرت به من ألم
مر أسبوع وهى تنتظر مكالمته وكلما كانت تحدثه يقول لها:
سامحينى عندى الكثير من الاشغال وإن شاء الله سوف نتقابل قريباً
لكن كان يخفى وراء تبريراته هذه ما يشعر به من احساس بداخله هو....
أنه سوف يظلمها وأنه مازال قلبه متعلق بحبيبته التى أحبها فى الماضى
جاء اليوم الذى سيتقابلان فيه لكن مازال احساسها بالخوف والحزن ان هناك شئ ما سوف يحدث وقلبها مصمم يكذب إحساسها
وجاء اليوم والموعد الذى سيتقابلان فيه ورتبت امورها لتذهب إلى المكان المحدد
وقبل أن تخرج من باب منزلها رن هاتفها أنه هو فردت عليه بفرحة عارمه اعتقاداً منها انه يستعجلها وانه ينتظرها فى المكان الذى سيتقابلان فيه من قبل ميعادهما بساعه والقت السلام
ورد عليها السلام  ثم قال لها: انا ترددت كثيراَ أن أقول لكِ :....
فقالت له : خيراً هل هناك شئ ما حدث لك طمنى لقد قلق قلبى 
فقال لها : لا لا ابداً أطمئنى ولكن لا داعى أن تأتى واتمنى أن تستمعى لكلامى للنهايه أتمنى أن تعذرينى أنا خائف عليكِ أن أظلمك وأنتِ إنسانه جميله وبداخلك نقاء لا استحقه وتستاهلى كل خير لكن ظروفى صعبه ولا أستطيع أنى أظلمك معى أكثر وأخاف أن أسبب لكِ فى جروحاً كثيرة
وصدقينى لو ربنا اراد يكون فيه نصيب نتقابل مرة آخرى
أتمنى تكون ظروفى أفضل ويكون فيه نصيب يجمع بيننا إن شاء الله
نزلت الصدمه عليها كانها زلزال أو بركان انفجر ودموعها على خدها مثل المطر
تحجر لسانها لا تعرف ماذا تقول أو بما تنطق  قالت له حاجات كثيرة لا تذكر شيئاً مما قالته سوى
"أنا كنت حاسه بجد أنك بتبعد لكن اللى بيحب بجد بيعمل المستحيل وأنت واضح كدا محبتنيش"
وأقفلت هاتفها وجرت مسرعه إلى غرفتها حزينه بقلبها حسره لم تكن تشعر بها من قبل 
وانغلقت على نفسها ومرضت من كثرة الحزن الذى يمزق قلبها الصغير
تذكرت تلك اللحظه المريره وكلماته ووعده أنها أمله ولن يفرط فى حبها مطلقاً كانت تحدث نفسها ياليته قال لى أنه لم يحبنى ولم يقل لى الظروف كنت سوف أنساه ولا أعيش على ذكراه وبعد شفائها ضعفت وحاولت كثيراُ تكلمه تفهمه انها بدونه لا شئ وانه هو الحياة وانها لا تريد العيش بدونه او تكون لشخص غيره وانها سوف تتحمل وتنتظره حتى يتقدم لخطبتها
ولكن هيهأت لا سماع  لمن تنادى لانه كان يرى أن هذا أفضل إليها وأن هذا خيرإليها  وإليه
ومرت الايام بل وسنوات وفتحت الحساب الخاص بها على الإنترنت فرآت إيضا حساب حبيبها إيضا مفتوح صدفه فرحت جداً ونست ما سببه لها من الألم والحسرة فهو مازال حبها وسرها الوحيد فأسرعت لكى تحدثه
فسلمت عليه وهو إيضا سلم عليها سألها: انتِ بخير..!! ردت وقالت: الحمدلله
وأنت كيف حالك ..!قال لها :انا الحمدلله بخير وسعيد انى بكلمك ولي الشرف...
سكتت لحظه وتذكرت ما قالته له فى آخر مره ومدى عصبيتها فخافت أن يكون كلامها قاسى وسبب له جرح
وكان الكلام مر عليه سنين لكن مازالت متذكره هى كل شئ
فقالت له:أتمنى تسامحنى لو بجد قولت شئ جرحك لم أكن أقصد كان خارج عن ارادتى لكن كان بداخلها كلاماً كثيراَ تاه منها ولم تكمله
قال لها: الحمدلله انكِ فتحتِ الحديث فى هذا الموضوع  
انا كنت أتمنى اراكِ حتى اقول لكِ أن تسامحينى 
وتصدقينى لو قولت لكِ أن حياتك بعيد عنى هى الخير ليكِ
وظنى فيا الخير انتِ لم تعرفى عنى إلا القليل
وحالتنا مروا بها الكثير من الناس وكل شئ قسمه ونصيب ولا أحد يعرف أين الخير
قالت له:لكن أنت قلبت حياتى
قال لها:وأنا كمان قلبت حياتى إنسانه كنت بحبها لكن لم تفكر مره واحده أن تتحدث لى  أوحتى تقول لى أسباب بعدها وتبين وجهه نظرها فى بعدها عنى
"عشان كدا أنا بكلمك دلوقتى عشان حاسس باللى انتى فيه وخايف تكونى زعلانه منى ومش مسمحانى"
قالت له:وهل تشعر أنك ظلمتنى؟؟أطمئن أنا نسيت وسامحتك لكن بداخلها كلام كثير لم تقدر على البوح به

"بس كل اللى قالته جواها من غير ماتقوله ليه :ياريتك بجد تعرف مدى حبى ليك وانك سرى الوحيد مكنتش فكرت تبعد ولاحتى تركتنى متعلقه بيك اعانى من بعدك
ياريتك بجد كنت فى وقتها تقولى انى مش بالنسبه ليك حب وانك مازلت متعلق بالماضى
كنت ممكن مزعلش ولا حتى افكر فيك واجيب اللوم على الظروف ولا كنت ادور على شبيه ليك بس انت عمرك ما هيكون فى حد يشبه اخلاقك ولا التزامك ولا هعرف اصدقه زى ما صدقتك ولو تعرف انى بتمنى اعاملك بس كاخ دلوقتى عشان اطمن عليك واشعر بالامان
لو وقعت فى مشكله الاقيك جنبى لان بقربك بشعر بالامان وبصدق كل كلامك وباخد بيه
و لكن ما زالت تشعر بأن قلبها ينبُض بِحبه
و تحاول أن تُخمد هذا النبض ولن يصح أبداً لأنه أصبح مستحيل !!
بس فضل جواها الكلام دا لانها مش قادره توصله إحساسها لانه أصبح مجرد ذكرى وفى الماضى ومش هينفع ترجع تانى اللى كان
وظلت هكذا تعامله كأخ إلى أن تقدر أو يشاء القدر أن تبعد وتنساه او تتناسه كل شئ وتعتبره طيف أو حلم جميل
فهو أصبح طيف عابر فى حياتها ولكن طيف كان بمثابه حب وأمل لقلبها وسيأظل ذكرى لا تمحى من ذاكرتها 
بقلمى




الجمعة، 4 مارس، 2011

بحلم ببكرا

بحلم ببكرا يكون جميل الشمس تشرق تنور الكون بسطوعها ونورها
بحلم ببكرا يكون فى نقاء بقلوب البشر لا نفاق ولا كدب ولا رياء
بحلم ببكرا يكون فى شئ من زمان زمان اللى كان فيه الدفئ والأمن
بحلم الاقى الناس الطيبين وقلوب بتحب وبياض ملوش مثيل مش مليانه بالسواد
بحلم الاقى الناس اللى بتحبك لذاتك لله مش لمصلحه او عشان تغدر بيك فى يوم
بحلم بلمه على الفطور فى الصيام بين الصحبه والأهل والجيران زى زمان
بحلم بضحكه من القلب تخرج وتضوى الدنيا بصوتها فى كل مكان
بحلم ببكرا القمر يرجع ينور ليالينا ونرجع لو يوم زى زمان فى حب واخلاص وأمان
بحلم بالعيله والأهل وصله الرحم اللى اتقطعت بسبب الغلا و الفلوس والكره وجفا العيال
بحلم نعيش فى سعاده وأمن واستقرار ومحبه مفقوده تاهت منا فى الزحام
بحلم بمصر جديده وناس جديده وشعب طيب بيحب بلده ويخاف عليها
يارب يتحقق الحلم ويصبح حقيقه زى ما كانت أيامنا زمان
بقلمى

كل ما اكتبه يعبر عنى




كل ما أكتبه هنا ينبع من قلبى وفكرى
فكل ما كتبته بقلمى ويعبر عنى وعما تأثرت بهم
فأنا أعلم أنى لست بكاتبه أو شاعره
ولكن لا أجد غير الورق كى ابث إليه ما بداخلى
لكى أكتب احلامى حتى وأن ظلت أحلام
أشعر بأن كتابتى هى المنفذ الوحيد الذى يعبر عما آراه وأشعر به
ويعبر عما تأثرت بهم من حولى
فأنا دائماً لا أجيد لغه الكلام ولكن أجيد لغه الكتابة
فبعض كتابتى واقتباساتى هى تعبر دائما عنى

أشعر بارتياح شديد عندما أعبر وأكتب وارسم لوحة بالكلمات
حتى وأن لم يفهم البعض كتاباتى ويشعر بها
فيكفينى أن بعض كتاباتى تعبر عنى وتفهم أوراقى ما أقصده
وتعبر عن من تعايشت معهم وتأثرت بهم
هنا حيث أنا ابحث عن حلمى المحال فى كتابتى

"همسه"

لا تنسبوا ما يكتبه البعض اليكم وحاولوا أن تكتبوا بعض مابداخلكم بعفوائيه
سوف يكون أفضل بكثير أن تعبروا عن أنفسكم بأنفسكم ولو بكلمات بسيطه



كل ما أكتبه بقلمى ويعبر عما يجول ببالى وخاطرى


الحب وحكاياته

دا خاين حبيبته..
ودا عاشق اللى هاجراه..
دا ميت في اللى مش واخده بالها من حبه..
لانه محكاش من خوفه تكسر قلبه..
ودا بيكدب عليها انه بيحبها وبيوعد فى غيرها
ودا مجنون بهواها..
بس محتار بأمرها..
وخايف لو طلبها من أهلها يرفضوه..
وإن تركها ضاع أملها
ودي ميته في هواه..
مكسوفه تقوله من خجلها..
دى مسكينه طعنها..
الف طعنه في طهرها..
قدمت كل غالي..
وللأسف..
راح وخذلها
ودا بيدور على حبيبته
اللى سابها من زمان وتخلى عنها
يمكن يلاقيها وترضى تانى  ترجعله
ودى عمرها ماحبت ونفسها تلاقى فارس احلامها
اللى تأمنه على نفسها ويخطف قلبها
واسمع اللى يشكى ويقول مفيش حب فى الزمن دا هو فين!
هو يشكي..
وهى تبكي..
ولا اللى بيحب مرتاح 
ولا اللى محبش مرتاح

شئ غريب مصدفتش مره قصه حب من غير عذاب وليه متكملش وايه سببه !!!

ياريت يكون فى حب زى نقاء قلوب الأطفال 

 

فضفضه

● يتهمونى بأن تصرفاتى كالأطفال ومش عارفه حاجه
ولا عايزه اتعلم ازاى اعامل الناس وواجهه الحياة
مش مدركين ولا عارفين أنى عارفه كل شئ حوليا 

بس بعامل الكل بقلب طفله لأن مش عايزه قلبى 
من تصرفات البنادمين يتملى بالسواد
.....................................




● البعض يقول لى أنتى ظلمتينى, والبعض يقول لى سامحينى
أدركت أنى عندما أظلم هتظلم حتى ولو بدون قصد فهذا دين لابد أن أوفيه


...................................




●البعض يروآنى بأنى ملاك لكن أنا أبسط ما يكون بشر أخطئ وأغضب وأفرح وأحزن
وأندم وأنسى وأسامح لكن ربنا أكرمنى بمحبتكم لى فجعلكم ترونى بأنى ملاك


..................................



● تعلمت أن  مبصش  على اللى عدى وفات
لأنى لو فضلت أفكر فى اللى عدى حيصل حاجه من الاتنين
ياما هفضل واقفه فى مكانى
يأما أموت ناقصه عمر وإيمان با
للى كاتبه ربنا ليا
وعرفت أن لازم مبصش غير اللى انا فيه دلوقتى وبس

وأكون على يقين بأن هو الخير لى
وأكون على يقين  أنها أرادة الله 

وأحاول ساعيه أن أحافظ على  اللى  بملكه 
فكل ما يكرمنا الله به هو الخير لنا
وأتفائل بالله خيرا واشكره على كل حال


......................................


● زمان لما كنت بغلط وأناصغيره كنت أحب دايما أقعد لوحدى 
عشان أحاسبها وأعاقبها
وكنت من كتر حزنى أنام كتير ومأكولش ولا أشرب 

لكن بعد ماكبرت شعرت بإن أخطائى ولا حاجه بالنسبه لأخطاء الآخرين
وعلى رغم كدا بئنب نفسى وضميرى حتى ولو كان خطائى بسيط 

ومايستاهلش أن أحمل نفسى فوق طاقتها


...............................................



● أعلم أنى قد خذلت وخونت ثقه المقربين لى 
ولكن أدرك مدى خطائى وأتمنى من الله أن يغفر لى ويسامحنى
ويجعلنى دائماً عند حسن ظن من أحببتهم وأحبونى 

ولا أخذل أو أخون ثقتهم أبداً ولو كلفنى بذلك عمرى


................................................


● على رغم كل ما يمر بى من محن وأحزان 
الإ أن الله أكرمنى وأعطانى القدره أن أظل مبتسمه 
فى وجوه كل من اعرفهم ومن لا اعرفهم  
فابتسامتى هى التى تخفف عنى ما بداخلى 

واخفى ورائها أحزانى وتشعرنى بالأمل 
بأن هناك الافضل وأن كل ما مريت به هو خيراً لى
فابتسامتى نعمه من الله احمده واشكره عليها


.............................................




الخميس، 3 مارس، 2011

شرود

بداخلى الكثير من الآفكار متزاحمه وشرود عما يجول ببالى هل ما أنا فيه واقع أم حلم أم  كابوس 
أشياءً كثيرة تؤلمنى تدمرنى تجعلنى أصرخ بصمت دون أن أصدر صوت ولا أستطيع  أن أبكى فلقد تحجرت الدموع فى عينى نعم تحجرت من شدة الألم الذى يكاد أن يقتلنى ويعصر ضلوعى أتمنى أن أبكى أن أصرخ بصوت عالى كم يؤلمنى ما أراه وأسمعه دائماً لا أستطيع أن أدافع أو أن أبوح عما بداخلى بالكلام وأجرى الى اوراقى لكى اشكو اليها ما بى أو أبوح لها ما بداخلى سواء فرح أو حزن أشعر بارتياح كبير عندما أكتب أتمنى أن أعيش فى معزلاً عن الناس بين أوراقى أكتب أحلامى وطموحاتى المحاله أو كما يقال لى أنها أحلام ورديه مثاليه لا توجد فى هذا الزمن أحياناً كثيرة عندما اتصادم مع الواقع أشعر أنى جئت بزمن غير زمانى لا أعرف العيب فى من ..؟!
هل العيب فيّ أنا أم فى طبيعة البشر والنفوس التى تغيرت بدائت أشعر أو أفقد الثقه فيماً حولى لا أريد أن أثق أو أصدق أحد فكل الأمور مشوشه أمامى لا أعرف أين هى الحقيقه أريد أن أرى الصدق والحب والأخلاص فى قلوب البشر أريد الآن أن أعامل الجميع بظواهرهم فقط من بعيد لا أريد أن أتغلغل بداخلهم ولا أن اتعامل معهم عن قرب حتى لا اتصدم فى حقيقتهم فدائماً أشعر بمدى سذاجتى وغبائى عندما يتضح لى حقيقه من أعرفهم عن قرب فلماذا دائماً أصدق كل ما يقوله لى هل لانى من طبعى الصدق فى الكلام فأشعر بأن كل من حولى صادقين فى كلامهم وتصرفاتهم ومشاعرهم أعلم أنى بشر أخطى وأرتكب الذنوب فأنا لست ملاك منزل من السماء ولكن بشر ولكن اعلم ان خير التوابين الخطائيين وربنا يغفر جميع الذنوب فهو رحيم بعباده فلماذا لايوجد الآن رحمه فى قلوب البشر....! لماذا دائماً أنسى وأسامح عماً ظلمنى وأساء لى ولكن عندما أخطى بقدر أحد بدون قصد يحاكمونى ويحاسبونى كأنى لا يجب أن أخطى أو كأنى أعلم من حولى جيداً وعلى رغم ذلك أجد نفسى دائماً تلقى ألوم عليا فأنا لا أحمل أخطائى أبداً لاحد مهما كانت بقصد أو بدون قصد وأكتم بداخلى حزنى الشديد وعجزى عن مدافعتى لنفسى حتى ولو وقع عليا ظلم فمنذ صغرى تعودت أن لا ادافع عن نفسى واترك الحكم دائماً لله فهو نعم المولى ونعم النصير ويعلم مابداخلى 
 فحسبى الله لا اله الإ هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
رحماك بــى يــا اللــهى

       
      

الثلاثاء، 1 مارس، 2011

أسأل نفسى كثيراً هل أنا حقاً طيبة القلب...!

 أسأل نفسى كثيراً هل حقاً أمتلك صفه طيبة القلب...!
كما لقبنى البعض من أصدقائى هل أنا بداخلى براءة ونقاء كما يرآنى البعض...!
فطيبة القلب صفه جميله يمتلكها اغلب الناس من وجهه نظرى وكما أرى من حولى 
فحقاً أنا دائما أحسن الظن بمن حولى لا اغضب من أحد ولا ازعل من أحد كان فى
سبب حزنى فى يوما ما او جرحنى بكلمه اتناسى من يسئ لى ولكن لم انسى
واعفو   واسامح عماً فهمنى غلط أو أخطأ بحقى 
أرى دائما ان الخير موجود فى قلوب البشر وان الشر ضئيل جداً حقيقة الأمر  كنت لا اعرف احكم عما حولى ولا اعرفهم جيدا 
ولكن مع كثرت تجاربى فى الحياة ورغم أنى قابلت الكثير أساء فهم طيبتى واستغلها  استغلال سئ لاستفادته الشخصيه بقدر الامكان 
لان من وجهه نظرهم ان هذه الانسانه طيبة لا تحرج احد ودائما ترى الجميع مثلها    طيبين وتصدق كلامهم ولا تسئ الظن بهم 
ولكن دائماً ما بداخل الانسان يظهر فى الظروف الصعبه ووقت الشده فتعرف حقيقه  من يعرفك هل  لمصلحته ام محبه لك فى الله أم ماذا؟
كثيراً اتصدم فى أناس اعرفهم كنت اضعهم فى مكانه ومرتبه معينه ثم يكشفوا عن 
قناع الزيف فلا يكون امامى غير ان اتناسى ولكن يظلوا محتليين فى قلبى تلك المكانه  ولكن دون ان اظهر لهم هذا لان بقلبى حزن شديد لما فعلوه بى 
فكل من مروا بحياتى علمونى الكثير وجعلونى اتعرف اكثر عن امور لم ادركها وجعلونى حقاً اعرف مدى طيبتى فشكرا لهم فلولا دخولهم حياتى وصدمتى بهم ما كنت تعلمت شئ ولا كنت عرفت معادن الناس وظللت اعامل الجميع بمنطق ان الكل بداخلهم نقاء وطيبين ولكن ازاحو عن عينى غشاوة ان كما هناك المخلصين الاوفياء  هناك ايضا من هم يستغلون طيبتك بأنها سذاجه وغباء
وأسال الله أن يجعل قلبى دائماً ملئ  بالطيبة والنقاء والعفو عند المقدرة والقدرة على  الاعتذار اذا اخطأت بقدر من أساءت لهم فى يوماً ما بدون قصد فلا أحب أن أخطى أو  أقصر فى حق من أحببتهم فى الله دون شئ